ثقافتنا

التحديات

إن السياسة التي ارتضيناها لأنفسنا في الجميعة السعودية للسفر والسياحة، تحتم علينا التعامل مع كل صعوبة تواجهنا على أنها تحدٍ حقيقي يواجه فريق العمل، ليثبت من خلال هذا التحدي رغبته الجادة في تقديم حلول إبداعية وأفكار خلاقة تتواءم مع مستوى الطموح الذي تبنيناه في عملنا.

نحن ندرك تماما، أن التحديات التي تواجهنا، هي بمثابة الفرص المواتية للتحسين والتطوير. إذن هي مجال آخر للمزيد من العمل، والحرص، والتفكير، وتظافر الجهود بين جميع المنتمين والعاملين تحت مظلة الجميعة من جميع أطراف المعادلة الخاصة بالسفر والسياحة .

هذا ما نؤمن به، إتاحة الفرصة للجميع للتكامل، وإيجاد الحلول المناسبةـ التي تعكس شغفنا جميعا بأن يكون هذا القطاع، مجالا خصبا للإبداع، الذي يخلق نموا واسعا، ومستمرا، ومثمرا في الوقت ذاته.

إن هذا التفكير الذي تبنيناه تجاه التحديات هو في حد ذاته تحدٍ، واختبار حقيقي لنا، لنكون بإذن الله على قدر عال من الكفاءة والثقة التي منحتمونا إياها.